الرئيسية / أخبار سياسية / حزب الله يدفن سمير القنطار ويتوعد بالانتقام من إسرائيل
حزب الله يدفن سمير القنطار ويتوعد بالانتقام من إسرائيل

حزب الله يدفن سمير القنطار ويتوعد بالانتقام من إسرائيل

Advertising

قالت جماعة حزب الله في لبنان اليوم الاثنين إنها سترد على مقتل القيادي البارز فيها سمير القنطار التي قتل في غارة جوية إسرائيلية في سوريا، وذلك بعد إتمام مراسيم جنازة متقنة في بيروت من النوع المخصص لكبار قادة حزب الله.

الآلاف من الأشخاص في الجنازة رددوا “الموت لإسرائيل” كما أن مقاتلي حزب الله الذين حملوا نعش القنطار كانوا يلبسون الزي العسكري ، وقد كانت الجنازة ملفوفة بواسطة العلم الأصفر لحزب الله، وتم التوجه بها إلى مقبرة شيعية في جنوب بيروت.

وقال زعيم حزب الله السيد حسن نصر الله في كلمة بثت على تلفزيون المنار التابعة للحزب: “ليس لدينا أي شك أو سؤال أن إسرائيل هي التي اغتالت سمير القنطار، أطلقت صواريخ دقيقة من طائراتها على شقة سكنية (كان فيها القنطار)”.

وأضاف نصر الله: “سمير واحد منا، وهو قائد مقاومتنا ومن حقنا الرد على اغتياله في مكان وزمان والطريقة التي نراها ملائمة”  وأضاف “إننا سنمارس هذا الحق إن شاء الله. الجميع يجب أن يتحمل هذا المسؤولية”، وقال انه تم مقتل أيضا عدد من السوريين في الهجوم.

وقد كان سجن القنطار في إسرائيل لدوره في هجوم عام 1979 على إسرائيل التي قتل فيها أربعة أشخاص. وكان عضوا في جماعة فلسطينية مسلحة ذلك الحين. وأعيد القنطار إلى لبنان في عام 2008 في عملية تبادل للأسرى مع حزب الله،

.وقد  رحبت إسرائيل بخبر وفاته، ولكن لم تصل إلى حد تأكيد مسؤوليتها عن الغارة الجوية يوم أمس السبت التي تسببت في مقتل القنطار.

وجدير بالذكر أن القنطار، الذي ولد في عام 1962، كان قد لفت الأنظار بعد أن أفرجت إسرائيل عنه.

المصدر | رويترز

Advertising