التخطي إلى المحتوى
الهاشتاقات العربية في تويتر .. فضيحة أم تلاعب؟

أصبح موقع التواصل الإجتماعي تويتر يستقطب عدد كبير من المستخدمين من المنطقة العربية، وخصوصاً من منطقة الخليج العربية حيث تصنف المملكة العربية السعودية كأكثر دولة عربية لها حضور في تويتر وتليها جمهورية مصر العربية.

ويتداول في موقع الإنترنت المختلفه أن موقع تويتر أغلب مستخدمين من الفئة “المثقفة”، وبالرغم من هذه، أغلب الهاشتاقات الصادره عن المستخدمين العرب لا تتوفق مع هذه الوصف “مثقفين”.

إذا تحدثنا عن الهاشتاقات المُتداوَله في السعودية نرى أن المستخدمين السعوديين يتحدثون في أمور ليست بالمهمه بالرغم من سخونه الموقف عسكرياً في الحدود الجنوبية للبلاد، حيث أكثر هاشتاق متداول في الوقت الحالي “#لو_الجامعة_اختلاط”.

أما في الإمارات العربية المتحده، أكثر هاشتاق تداولاً “#هل_يحق_للزوجه_تفتيش_جوال_زوجها”، أما مصر “#براحه_يا_انتصار”.

1

يقول أحد المختصين في أمن العلومات أن موقع التواصل الإجتماعي تويتر قد يكون له دور كبير في ظهور هذه الهاشتاقات في المقدمه، بدلاً من الهاشتاقات الحقيقة التي تحصل على تداول أكبر.

وأشار أنه التلاعب بالبيانات وتغيير نتائج البحث قد يكون حاضراً في تويتر، مشيراً إلى أن هذه السياسة تعتمدها وكالات الأمن المسيطرة على تدفق البيانات كـ GCHQ وقد كشفها إدوارد سنودن في تسريباته الشهيره.

ما رأيك بهذه الأمر؟ هل ترى الأمر طبيعياً وأن المستخدم العربي يتحدث بشكل أكبر في هذه الأمر؟ أم تويتر يقوم بالتلاعب بالبيانات؟