التخطي إلى المحتوى
إسرائيل تدعو مواطنيها إلى شراء وحمل السلاح لمواجهة الفلسطينيين

قالت القناة الإسرائيلية الثانية أن المواطنين الإسرائليين توافدو لشراء الأسلحة الشخصية لمواجهة الفلسطينيين ، عقب تصريح وزير الدفاع الإسرائيلي الذي حث المواطنين الإسرائيليين على حمل السلاح.

وأشارت القناة الإسرائيلية الثانية أن غالبية المواطنين الإسرائيليين حصلوا على أسلحة نارية شخصية، فيما حصل البعض منهم على أسلحة بيضاء، بعد دعوات وجهها مسؤولين إسرائيليين منهم وزير الدفاع ونواب فى الكنيست.

وتأتي هذه الدعوات الإسرائيلية لحمل السلاح بعد الأحدث الأخيره في القدس المحتلة والضفة الغربية وقطاع غزة، حيث تعرض العشرات من الإسرائيليين للطعن بأستخدام أسلحة بيضاء.

فيما قامت شرطة الإحتلال الإسرائيلي بشن موجة من الإعتقالات ضد شباب فلسطينين، فيما تعرض بضعهم للقتل بواسطة طلقات نارية منهم إسراء عابد التي قالت الشرطة الإسرائيلية أنها كانت تحمل سكين.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس لم يعد شريكاً في عملية إحلال السلام، مشيراً إلى أن الوضع الأمني يستمر على هذه الوضع.

وكان رئيس الوزارء الإسرائيلي نتيناهو قد منع وزارء الحكومة وأعضاء الكنيست من دخول الحرم القدسي خوفاً من تعرضهم للإستهداف.