التخطي إلى المحتوى
إيران يفوز على اليمن ويواجه سوريا في نهائي بطولة غرب آسيا 2015

انتهت أحلام المنتخب اليمني للناشئين اليوم في دولة قطر وذلك بعد هزيمتهم في المباراة النصف نهائية أمام نظيرهم المنتخب الإيراني بنتيجة هدفين مقابل واحد وذلك بعد مباراة نارية تمكن منها الإيرانيون خطف الفوز من اليمانيين بصعوبة بالغة.

بدأت المباراة في شوطها الأول حيث قامت منتخب إيران بتسجيل الهدف الأول في المباراة في الدقيقة التاسعة ويعتبر وقت قياسي في التهديف حيث مثل هذه الأمور تشكل عبئ نفسي على اللاعبين وخاصة في مثل هذه اللقاءات المهمة والمصيرية، واستمرت مجريات الأمر طوال الشوط الأول بهذه النتيجة.

بدأ الشوط الثاني وخلال دقائق قليلة تمكن المنتخب الإيراني مجدداً من تسجيل هدف مبكر في بداية الشوط وأصبح متقدماً بهدفين مقابل لا شيء، وجاء الهدف قاتلاً بكل ما تحمله الكلمة من معنى حيث لاحظنا سكوتاً جماهيرياً واضحاً في الملعب وقتها.

لم تمر دقائق قليلة حتى تمكن المنتخب اليمني من تسجيل الهدف الأول وبشكل جميل جداً واشتعلت المباراة وقتها بين الفريقين وزاد الحماس والإصرار من قبل المدرب الإيراني ليأمن فوزه بهدف إضافي، وبالوقت نفسة يسعى المدرب اليمني بإحراز هدف التعادل لكي تعود المباراة لأولها.

تبادل الطرفين الهجمات وتعالت البطاقات الصفراء لما شهدته المباراة من خشونة حادة بين اللاعبين وقد حدثت مداخلة بينهما بالأيدي في أواخر المباراة، وقبل انتهاء الوقت الأصلي من زمن المباراة احتسب الحكم الفلسطيني ضربة جزاء لصالح المنتخب اليمني والتي أضاعوها عندما سددها اللاعب في القائم الأعلى وبشكل أغضب كل شخص كان حاضراً ومتابعاً اللقاء.

انتهت المباراة بفوز المنتخب الإيراني الذي استحقه نظراً للأداء العالي الذي قدمة في المباراة وأخذ مقعدة للمباراة النهائية لدوري أبطال غرب آسيا لكرة القدم لعام 2015 وذلك ليواجه المنتخب السوري الذي تغلب على نظيرة بهدفين مقابل لا شيء، وستقام المباراة في الرابع عشر من شهر أكتوبر إن شاء الله تعالى.