التخطي إلى المحتوى
جونسون يلوح بالخروج دون اتفاق حال عدم تخلي قادة الاتحاد الأوروبي عن قضية الحدود مع أيرلندا

أبلغ رئيس الحكومة البريطانية، بوريس جونسون، المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، خلال الزيارة التي قام بها امس الأربعاء، الحادي والعشرين من أغسطس / آب، للعاصمة الألمانية برلين، في أولى محطاته الخارجية، برغبة بلاده في إبرام اتفاق سريع ينظم عملية خروج بريطانيا من عضوية الاتحاد الأوروبي، لافتا في الوقت ذاته بأن على قادة الاتحاد الأوروبي تفادي خروج بريطانيا من عضوية الاتحاد الأوروبي دون اتفاق، بالتخلي عن بند شبكة الأمان في الاتفاق المبرم مع رئيسة الحكومة البريطانية السابقة تيريزا ماي، والمتعلق بترتيب الحدود مع أيرلندا.

وعلى الرغم من مرور ثلاث سنوات على تصويت البريطانيين للخروج من عضوية الاتحاد الأوروبي، إلا أن شروط وبنود خروج بريطانيا من عضوية الاتحاد، ما زالت مبهمة حتى الآن.

ويراهن رئيس الحكومة البريطانية على أن المخاطر الناتجة عن خروج بريطانيا من عضوية الاتحاد الأوروبي دون ابرام اتفاق مع قادة الاتحاد، ستجعل المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يسعيا لإبرام اتفاق مع بريطانيا في اللحظات الأخيرة، وفق الرؤية والمطالب البريطانية.

وقال رئيس الحكومة البريطانية خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع ميركل في مقر المستشارية الألمانية بالعاصمة برلين، أن “هناك مجال واسع لإبرام اتفاق…أريد فقط أن أكون واضحا تماما مع جميع أصدقائنا الألمان ومع الحكومة الألمانية بأننا في المملكة المتحدة نريد اتفاقا”.

وأضاف رئيس الحكومة البريطانية بالقول “نحتاج إلى إزالة الترتيب (في إشارة إلى قضية الحدود الأيرلندية)… إذا استطعنا فعل ذلك، فأنا متأكد تماما من أننا نستطيع المضي قدما معا”.

‘إلا أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أمهلت رئيس الحكومة البريطانية 30 يوما لإيجاد حل بديل لبند شبكة الأمان المتعلق بالحدود مع إيرلندا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *