التخطي إلى المحتوى
فيديو | شاب تونسي يضرم النار في جسده على طريقة البوعزيزي

أضرم شاب تونسي النار على جسده على طريقة البوعزيزي أمام مقرّ ولاية صفاقس التونسية ومقر فرع البنك المركزي إحتجاجاً على قيام السلطات التونسية بإحتجاز بضاعته.

وتوفى الشاب التونسي سيف الدين الخرداني البالغ من العمر 25 سنة في المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة، متأثراً بجروح بليغة أصيب بها.

وقالت وسائل الإعلام التونسية أن الشاب سيف الدين الخرداني أحرق النار على جسده إحتجاجاً على قيام مؤسسة التجارة الموازية غير الرسمية بإحتجاز بضاعته التجارية المكونة من 3000 علبة سجائر.

وتداول مستخدمي مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو يظهر الشاب سيف الدين الخرداني بعد إخماد الحريق على جسده، ويظهر أجزاء كبيرة من جسده متأثره بالحروق.

وأحتشد المارة حول الشاب التونسي، حيث حاولوا إخماد الحريق ونجحو في ذالك، حيث تم إسعافه إلى أحد المستشفيات القريبة ولقي مصرعه فيها.

وكانت الثورة التونسية ضد الرئيس زين العابدين قد أشتعلت عقب قيام شاب تونسي يدعى محمد البوعزيزي بإحراق نفسه في السابع عشر من شهر ديسمبر 2010 إحتجاجاً على إتلاف بضاعة خاصه فيه.