التخطي إلى المحتوى
فرنسا تٌجبر الأئمة في أراضيها الحصول على دبلوم في العلمانية

قال مسؤول فرنسي أن بلاده فرنسا وقعت إتفاقاً مع الجزائر يقضي بتأهيل أئمة في معهد بالعاصمة المغربية الرباط للعمل في فرنسا التي تفصل بشكل كامل بين الدين والدولة.

وقال المسؤول الفرنسي برناز كازنوف أن بلاده تفصل بشكل كامل بين الدين والدولة، بحيث يتوجب على الأئمة الجزائريون الحصول على دبلوم في العلمانية بشكل مسبق.

وأضاف المسؤول الفرنسي أن الأئمة يستطيعون الحصول على الدبلوم في العلمانية خلال السنة الأولى من إقامتهم في فرنسا، بحيث يتيح لهم الدبلوم إندماجهم الجيد مع المجتمع الفرنسي ومما يعجلهم يتجاوبون مع مختلف الأسئلة التي تصل إليهم من عامة الناس في فرنسا.

وشدد برناز كازنوف على ضرورة حصول الأئمة على الدبلوم في العلمانية، في تصريح أثناء زيارته لمدينة ليون بالوسط الشرقي لفرنسا.

وقال المسؤول الفرنسي أن فرنسا ستقعد مشاورات مع المغرب وتركيا، للوصول إلى إتفاق مماثل لما تم الإتفاق عليه في الجزائر.

وتأتي الديانة الإسلامية في المرتبة الثانية من ناحية الإنتشار في فرنسا، حيث تأتي الأولى الديانة المسيحية، وتعد الجالية الجزائرية من أكبر الجاليات الأجنبية المتواجده في فرنسا.