التخطي إلى المحتوى
كلوب أمام اختبار حقيقي في أول ظهور له في البريمييرليغ

يرحل فريق ليفربول لمواجهة توتنهام هوتسبير على ملعب هذا الأخير (الوايت هارتلين) ضمن منافسات الجوالة التاسعة من الدوري الممتاز ويسعى ليفربول بقيادة مدربه الجديد الألماني يورجن كلوب إلى تحقيق الإنتصار وتجاوز منافسه توتنهام في سلم الترتيب حيث يمتلك توتنهام 13 نقطة من أصل 8 جولات خاضها في الدوري محتلا بذلك المركز الثامن فيما يحتل ليفربول المركز العاشر برصيد 12 نقطة.

ويرى الكثيرون أن تولي المدرب الألماني قيادة ليفربول خلفا للمقال رودجرز سيشكل دعما قويا للنادي وذلك راجع للخبرة التي يمتلكها كلوب وللانجازات التي قدمها مع نادي دورتموند هناك في ألمانيا حيث توج معه بالدوري الألماني واضعا حدا لسيطرة بايرن ميونخ على اللقب كما تأهل معه لنهائي أعرق المسابقات الأوربية دوري الأبطال لكنه خسر النهائي أمام منافسه اللدود بايرن ميونخ بصعوبة.

إلا أن المواجهة الأولى للمدرب الألماني لن تكون سهلة خصوصا وأنه يخوضها خارج أرضه وأمام فريق تعود على الوقوف ندا قويا أمام الفرق الكبرى للبريمييرليغ، إضافة إلى أنه لم يخسر منذ المبارة الافتتاحية للدوري لكن مايبعث نوعا من التفائل في صفوف عشاق بطل أوربا خمس مرات هو نتائجه الأخيرة على ملعب وايت هارت لين والتي انتهت بفوز ليفربول بنتائج كبيرة قوامها 3-0 و 5-0.

المدرب الألماني طلب من مشجعي وإداريي النادي التحلي بالصبر وعبر في تصريح له أنه ليس بصانع المعجزات إلا أن أنصار الريدز ينتظرون نتائج مبهرة ومتفائلين بما صنعه كلوب مع دورتموند حيث جعله منافسا قويا في الدوري الألماني وخصما يخشاه كبار أوربا لما يتميز به كلوب من أساليب نحفيزية وتكتيك كروي مميز.

كما عبر لاعب الوسط البرازيلي لوكاس عن شغف كلوب في التدريب وعن مدى حماسه لهذه المهمة الجديدة.