التخطي إلى المحتوى
صدام قوي يجمع بين فيورنتينا ونابولي

تشهد الجولة الثامنة من الكالتشيو قمة حامية تجمع بين المتصدر فيورنتينا وصاحب المركز السادس نابولي ويسعى أبناء فلورنسا للحفاظ على صدارة الدوري بعد الانطلاقة الممتازة التي حققها النادي بقيادة مدربه البرتغالي باولو سوزا حيث فاز في 6 مباريات وخسر واحدة محتلا بذلك المرتبة الأولى برصيد 18 نقطة أما فريق الجنوب الايطالي نابولي والذي يخوض هذه المبارة على أرضه فيسعى إلى حصد النقاط الثلاث معتمدا على مدربه الجديد ماوريزيو ساري القادم من امبولي والذي خلف المدرب الاسباني رافا بينيتيز الذي انتقل لتدريب ريال مدريد.

ويعتمد نابولي على تألق هدافه الأرجنتيني جونزالو هيغوايين صاحب 5 أهداف لحد الأن في الدوري مجتلا المركز الثاني في سلم ترتيب هدافي الكالتشيو وراء نجم سامبدوريا إيدير مارتينز صاحب 6 أهداف.

ويدخل نابولي هذه المبارة بمعنويات مرتفعة بعد الفوز الكبير على ميلان برباعية نظيفة في الجولة الماضية التي سبقت التوقف الدولي.

مدرب فيورنتينا البرتغالي باولو سوزا أكد أن مبارة السان باولو ستكون صعبة وأنهم يسعون لتحقيق المزيد من النتائج الايجابية منذ انطلاقة الدوري معربا عن تحفظه الشديد من خطورة مهاجمي نادي الجنوب وعلى رأسهم الارجنتيني هيغوايين والاسباني كاييخون.

وفي حالة فوز نابولي فإنه سيتقدم ثلاث مراكز للأمام شرط تعثر الثلاثي لاتسيو وروما وتورينو، أما في حال تعثره فإنه قد يفقد مركزه السادس لأحد الفرق الأربعة الملاحقة له وهي ساسولو وسامبدوريا وأتلانتا وميلان، أما فيورنتينا فيسعى لتحقيق الانتصار للابتعاد بصدارة الدوري التي قد يفقدها في حال تعثره وفوز انتر ميلان على يوفنتوس في كلاسيكو ايطاليا الذي سنعرض أهم تفاصيله في مقال أخر.