الرئيسية / أخبار الصحة / أخبار إيبولا : انتكاس ممرضة بريطانية بعد عشر شهور من شفائها

أخبار إيبولا : انتكاس ممرضة بريطانية بعد عشر شهور من شفائها

باولين كافركي ممرضة بريطانية أصيبت بفيروس ايبولا في جانفي 2015  وتم إعلان شفائها منه لكنها انتكست وتم إدخالها إلى مستشفى الملكة ايليزابيث (اسكتلندا) يوم الثلاثاء 6 أكتوبر .

في البداية طمأن الأطباء أن خطر انتقال العدوى عن طريق الاتصال مع المريضة ضئيل جدا حسب قناة BBC News ، ومع ذلك وكإجراء احترازي تم اختبار ومتابعة الأشخاص الذين كانوا على اتصال وثيق معها .

الممرضة في حالة حرجة :

بعد ثلاث أيام ، تم نقل المريضة التي كانت في حالة حرجة عن طريق طائرة عسكرية إلى مستشفى رويال فري في لندن ، وتم وضعها في غرفة انفرادية، ووفقا لقناة Europe 1 ،فان انتكاسة باولين أثارت استياء أسرتها ،التي قالت أن الأطباء أضاعوا فرصة التشخيص الصحيح للمرض في وقت مبكر.

كما قامت السلطات البريطانية بمراقبة 58 شخص كانوا على اتصال بالممرضة ، وذلك لمنع احتمال انتشار فيروس ايبولا.

كيف يمكن أن نفسر هذه الظاهرة :

مرة أخرى لا يوجد تفسير مؤكد ونهائي لهذا المرض ، خاصة الوباء الأخير في غرب افريقيا (11300 حالة وفاة و 28000 شخص متأثر منذ ديسمبر 2013) يثير تساؤلات علمية جديدة لها لحد الساعة.

إحدى الفرضيات تقول أن فيروس إيبولا  مثل فيروس نقص المناعة البشرية (السيدا) يستطيع أن يختبأ في بعض الأنسجة والأعضاء التي لا يصل إليها العلاج .

ويقول البروفيسور Yazdanpanah ” يمكن لبعض الأشخاص إظهار آثار للفيروس في سائلهم المنوي لعدة أشهر ، لذا لا يجب أن نبالغ في أهمية هذه الحالات ، لأنه إذا كانت مشكلة حقيقة في الانتكاسات لرأيناها في إفريقيا ، فلحد الآن لا يوجد أي حالة تم التبليغ عنها .

عن مياسة بولدوم