التخطي إلى المحتوى
المحافظ الجديد لـ”عدن” يصل وملفات عديده بإنتظاره أهمها الكهرباء والأمن

وصل اللواء جعفر محمد سعد إلى عدن عقب أيام من تعيينه محافظاً لها بقرار صادر من رئيس الجمهورية اليمنية عبدربه منصور هادي، بعد أن ظلت المحافظة من دون محافظ لأسابيع بعد إقالة المحافظ السابق نائف البكري.

وقال الناطق بأسم المقاومة الجنوبية في عدن علي الأحمدي على حسابه الرسمي في موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” أن المحافظ جعفر محمد سعد وصل إلى عدن، وصوله يأتي في وقت يتطلع أبناء مدينة عدن إلى وقفة جادة لحل ملف الخدمات المتردية والمتذبذبة.

وتقع على كاهل المحافظ الجديد لعدن العديد من الصعوبات، كمشكلة الأمن الذي لم يستقر في محافظة عدن منذ نهاية الحرب مع ميليشيات الحوثي، حيث ينتشر السلاح بين المواطنين على نطاق واسع بالإضافة إلى عدم تواجد القوات الأمنية المتمثلة بأقسام الشرطة.

مشكلة الكهرباء من أهم المشاكل التي توجه المحافظ الجديد، حيث تواجه مدينة عدن صيفاً شديد الحراره في الوقت الذي ينقطع فيه التيار الكهربائي لساعات طويلة بسب محطات الكهرباء القديمة التي لم تعد تحتمل الضغط.

ويعد اللواء جعفر محمد سعد ثاني محافظ لعدن بعد الحرب، حيث عُين البكري محافظاً لأقل من شهر وأقيل على إثر إحتجاجات المواطنين بسبب تردي الأوضاع المعيشية في المحافظة.