التخطي إلى المحتوى
البروفيسور فاتسل : تناول التفاح بانتظام يبعد عنك الطبيب

تثبت العديد من الدراسات والبحوث  أن للتفاح فوائد عظيمة على الصحة ؛ فكلنا يعرف المقولة الشهيرة “تفاحة باليوم تبعد عنك الطبيب”  ، فهل هذا أمر مبالغ فيه وهل تستحق ثمرة التفاح كل هذا الاهتمام ؟

التفاح أحد الفواكه الأكثر شيوعًا في العالم وأقدمها ،وهذا لا يعود فقط لطعمه اللذيذ بل أيضاً لفوائده الصحية .فقد أثبتت الدراسات أن للتفاح دور أساسي في تقوية المناعة عن طريق حماية الخلايا المناعية من السموم الموجودة في البيئة .

فقد قام خبير التغذية البروفسور الألماني فاتسل بنهارد بدراسة تأثير التفاح في حماية الخلايا المناعية على ستة أشخاص بأعمار مختلفة ؛ وذلك بعزل عدد من خلاياهم المناعية وحقنها بمادة سامة من البيئة ؛ ما أدى إلى تلفها وتغير شكلها .

ثم طلب من هؤلاء الأشخاص تناول كيلو جرام من التفاح قبل أن يتم حقن الخلايا مرة أخرى بالسم، فاستناداً إلى نتائج التجربة بقيت الخلايا سليمة محافظة على شكلها الدائري ولم يتم إتلافها .

من المدهش أن تستطيع كمية لا بأس بها من التفاح خلال وقت قصير أن تحدث هذا التغير الملموس في شكل الخلايا، وهذا يعود كما شرح لنا البروفيسور للأنسجة المضادة للأكسدة التي يحتويها التفاح ، كذلك هو الحال بالنسبة لكثير من الخضر والفواكه ؛ لذا ينصح العديد من الخبراء بتناول خمس حصص من الخضر والفواكه يومياً . 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *