التخطي إلى المحتوى
الجولة التاسعة في انجلترا من دون مفاجآت

استطاع كبار البريمييليغ المحافظة على توازنهم في سلم ترتيب الدوري الممتاز ضمن الجولة التاسعة التي أقيمت أغلب مبارياتها اليوم إلى حين اكتمالها غدا بمبارة نيوكاسل والنوريتش ،ويوم الاثنين بلقاء سوانزي السيتي وستوك سيتي.

لم يترك المتصدر مانشستر سيتي لمنافسه في الجولة بورنموث أي مجال لتحقيق المفاجأة وذلك عندما سحقه بخمسة أهداف مقابل واحد، أبناء السيد بيليجريني بدأوا المبارة بحماسة وسجلوا هدفين في ظرف 11 دقيقة عبر رحيم ستيرلينغ وويلفريد بوني في الدقيقتين 7 و11 تواليا، قبل أن يقلص غلين موراي النتيجة لبورنموث في الدقيقة 22، وواصل ستيرلينغ تألقه بتسجيله لثنائية أخرى في الدقيقة 29 و 45 ليدون على أول هاتريك في مسيرته مع السيتي، قبل أن يختم الايفواري بوني مهرجان التهديف بهدف خامس في الدقيقة 89.

ملاحق السيتي على صدارة الدوري فريق أرسنال تغلب على واتفورد على ميدان الأخير بثلاثية نظيفة سجلها الثلاثي اليكسيس سانشيز واوليفيه جيرو وارون رامزي في الدقائق 62،68 ،74 تواليا، ليرفع رصيده للنقطة 19 في المركز الثاني خلف السيتي المتصدر بفارق نقطتين.

أبناء لويس فان خال كانت تنتظرهم مبارة صعبة على جوديسون بارك معقل ايفرتون، إلا أن الشياطين الحمر قدموا مبارة قوية ولعبوا بأسلوب جميل وتكتيك محكم وفازوا بثلاثية نظيفة متفوقين على تركيبة المدرب الاسباني مارتينيز، وسجل أهداف اليونايتد مورجان شنايدرلين في الدقيقة 18 والاسباني هيريرا في الدقيقة 22، والانجليزي واين روني في الدقيقة 62، ليواصل مانشستر يونايتد مطاردته للسيتي المتصدر.

أما فريق تشيلسي فقد حقق فوزا هزيلا على أستون فيلا بهدفين لصفر سجل الهدف الأول دييجو كوستا في الدقيقة 34، فيما دون مدافع أستون فيلا الان هاتون على الهدف الثاني في مرماه في الدقيقة 54، وربما ستكون هذه المبارة هي الاخيرة لمدرب أستون فيلا تيم شيرود في ظل النتائج السلبية للفريق.