التخطي إلى المحتوى
كوبا تنفي إرسال قوات عسكرية لدعم نظام بشار الأسد

نفت الحكومة الكوبية في بيان رسمي أنها أرسلت قوات عسكرية إلى سوريا لدعم نظام بشار الأسد ، مؤكده بأن المعلومات غير مسؤولة ولا أساس لها من الصحة.

وقال المسؤول في وزارة الخارجية الكوبية إن جيراردو بينالفير أن القوات العسكرية الكوبية غير متواجده في الجمهورية العربية السورية بشكل قطعي، مؤكداً أن المعلومات ليست صحيحة، بحسب وكالة رويترز.

وكان معهداً تابعاً لجامعة ميامي الأمريكية قال في تقرير وصفه بأن غير مؤكد بأنه تم رصد قوات كوبية داخل الأراضي السورية لدعم نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وقال المتحدث بأسم البيت الأبيض جوش ايرنست ان الولايات المتحده الأمريكية لم تجد دليلاً على تواجد القوات الكوبية العسكرية داخل الأراضي السورية.

وكانت القوات العسكرية الروسية وصلت إلى الأراضي السورية لدعم نظام الرئيس بشار الأسد، حيث دفعت روسيا بسلاح الجو لقصف مواقع المعارضة السورية المعتدلة.

ورصدت الولايات المتحده الأمريكية العتاد العسكرية الروسي في عدد من المعسكرات السورية، ونفى السفير السوري في موسكو تواجد قوات برية روسية في سوريا.

وتتهم واشطن موسكو بقصف مواقع المعارضة السورية، فيما تؤكد موسكو أن ضرباتها الجوية تستهدف التنظيمات الإرهابية فقط.