التخطي إلى المحتوى
الحاخامات يفتون بحرمة زيارة اليهود للمسجد الأقصى

أعلنت القناة السابعة الإسرائيلية أن مايقارب الـ100 من الحاخامات وقعوا على فتوى دينية تحرم على اليهود زيارة جبل الهكيل “المسجد الأقصى” في الوقت الذي تشهد منطقة القدس الشرقية مواجهات عنيفة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقالت القناة في بيان رسمي أن الفتوى وقعت من قبل هو إيسار يهودا أونترمان وهو الحاخام الأكبر في إسرائيل بالإضافة إلى تسيون يتسحاق نيسم حاخام مدينة ريشون.

وأضاف البيان أن الفتوى تأتي إحتجاجاً على الإقتحامات المتكرره للمسجد الأقصى من قبل اليهود والمسؤولين الإسرائيليين، وهو الأمر الذي تسبب بإشتعال المواجهات.

وتسببت الإقتحامات المتكرره للمسجد الأقصى بإندلاع مواجهات عنيفة بين الفلسطينيين والإسرائيليين أدت إلى مقتل العشرات من الطرفين، حيث يستخدم الفلسطينيين الأسلحة البيضاء لتنفيذ عمليات طعن.

وحمل المستوطنين الإسرائيليين أسلحة نارية لمواجهة الفلسطينيين، في الوقت الذي تدعمهم القوات العسكرية الإسرائيليية.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد منع أعضاء الحكومة الإسرائيلية وأعضاء مجلس النواب من زيارة جبل الهيكل “المسجد الأقصى” بشكل نهائي منذ إشتعال الإنتفاضة.

وفي السياق ذاته، نشرت صحيفة أجنبية إستطلاع يشير إلى تأييد 70% من اليهود الإنسحاب من الأحياء الفلسطينية في القدس الشرقية.