التخطي إلى المحتوى
دراسة تنصح النساء بعدم الحمل في يونيو

نصح مجموعة من العلماء الأمريكيين النساء اللواتي يردن الحمل بمحاولة ذلك خلال فصل الشتاء خلال شهر كانون الأول ديسمبر ومحاولة عدم الحمل خلال فصل الصيف لكي يتمتع الجنين بحالة صحية جيدة.

وفي دراسة تم إجراؤها في جامعة إنديانا قال علماء أنهم قاموا بإجراء دراسة على 270 ألف حالة حمل خلال خمس سنوات تم خلالها الإكتشاف أن أحسن حالات الإنجاب كانت للنساء اللواتي حملن خلال شهر كانون الأول/ديسمبر.

وحسب ما أدلت به صحيفة ديلي تلغراف البريطانية أن العلماء على النساء اللواتي يردن الإنجاب أن يتجنين الحمل في فصل الصيف وخاصة في شهر حزيران يونيو الذي يلقب بالشهر السام وذلك نظرا لإحتواء في تلك الفترة على نسب عالية من المبيدات الكيميائية وذلك نظرا لأن عملية رش الحقول تكون في تلك الفترة.

وأشار التقرير أيضا إلى أن اللواتي ينطلق حملهن خلال شهر كانون الأول/ديسمبر أو خلال شهر كانون الثاني/يناير يتمتعن خلال مدة متقدمة من الحمل على نسب عالية من أشعة الشمس وبالتالي يحصلن على معدلات عالية من فيتامين د أكثر من غيرهن من النساء اللواتي يحملن في أشهر أخرى.

وأكد العلماء الذين قاموا بهذه الدراسة أن شهر حزيران/يونيو هو بالفعل شهر سام يؤثر سلبا على عملية الحمل التي إنطلقت خلاله وذلك من خلال مساهمته في زيادة الإحتمال بحصول إنجاب مبكر أو بإنجاب أطفال مبتسرين مشيرين إلا أنه إذا وقعت عملية الحمل خلال شهر كانون الأول/ ديسمبر فإن فرص ولادة أطفال أصحاء وفي وقت عادي بعد مدة حمل كاملة تزداد بالمقارنة مع الحمل في شهر يونيو السام.