التخطي إلى المحتوى
زوجة ترغم زوجها على الطلاق إذ لم يكف عن جنونه بأحذية أديداس الرياضية

لم يعد هناك حل لإيقاف حبه للأحذية الرياضية، لذلك قررت زوجته من أن تخيره بينها وبين أحذية أديداس التي أدمن على شرائها في كل شهر.

جيسون أوكسلي البالغ من العمر (44 عاماً) وجد نفسه مخيراً بين زوجته وبين 150 زوج من أحذية ماركة أديداس الرياضية التي يحتفظ بها في جميع أرجاء منزله. على أثر ذلك قررت زوجته أن تخبره بأن صبرها عليه قد نفذ وعليه أن يختار بينها وبين تلك الأحذية التي ستصيبها بالجنون حتماً، حيث أن جيسون يحتفظ بأحذية أديداس في كل ركن من المنزل، وأصبحت تلك الأحذية تطغي على حياته مع زوجته وأبناءه، فهو يخبئ 50 زوجاً منها أسفل السرير، و80 زوجاً في غرفة المؤونة، إضافةً إلى أنه قام بتوزيع 20 زوجاً من الأحذية على أرجاء متفرقة من المنزل.

جيسون يخصص (155 دولاراً) كل شهر لشراء أحذية ماركة أديداس الرياضية، فهو يعتمد على اختيار ملابسه من منطلق الحذاء الذي يصفه من أنه الشيء الأساسية الذي يعكس أناقة الرجل، وذلك بحسب ما نشرته صحيفة (ميرور) البريطانية.

زوجته فاي البالغة من العمر (36 عاماً) لم تعد تتحمل جنون زوجها، وأخبرته من انه يجب عليه أن يتوقف عن شراء المزيد من أحذية أديداس الرياضية، وأنها على استعداد على تركه إذ لم يستمع لها، فهي تعاني من مرض العضال منذ 8 سنوات ولم تعد قادرة على مجاراة جنونه، فهي تقول أن زوجها يريد أن يجمع ابنيها بغرفة نوم واحدة حتى يتمكن من توفير مساحة إضافية لأحذيته الرياضية  الجديدة التي ستأتي مستقبلاً.