التخطي إلى المحتوى
التحالف يدعم المقاومة الشعبية في تعز بدفعة أسلحة جديدة

أنزلت طائرات التحالف الدولي دفعة جديدة من الأسلحة للمقاومة الشعبية في محافظة تعز، حيث تخوض المقاومة مواجهات عنيفة مع ميليشيات الحوثي والمخلوع علي عبدالله صالح.

وألقت طائرات التحالف الدولي دفعة جديدة من الأسلحة مساء الأربعاء، لقلب موازين القوى على الأرض لصالح المقاومة الشعبية التي أحرزت تقدماً بإتجاه القصر الجمهوري.

وقالت مصادر في مقاومة تعز أنهم تمكنوا من محاصرة مقر الأمن المركزي في المحافظة، والذي تتخده ميليشيات الحوثي مقراً لعملياتها في المدينة، وأعلنت المقاومة عن مقتل 6 من أفرادها.

وتسيطر المقاومة الشعبية في مدينة تعز على مايقارب الـ85% من المدينة، حيث سيطرت مؤخراً على منقطة الضباب وأصبحت قريبة من منطقة الحوبان، وهو الطريق الواصل بين تعز والعاصمة المؤقته للجمهورية اليمنية “عدن”.

وتقوم ميليشيات الحوثي بقضف أحياء مدينة تعز بشكل دوري بصواريخ الكاتيوشا وقذائف الهاون، وأدى القصف صباح اليوم الخميس إلى مقتل 2 وإصابة 14 أخرين على الأقل.

وتزايدت دعوات المواطنين في مدينة تعز إلى دخول قوات برية من التحالف العربي إلى المدينة على غرار تعز وعدن، في الوقت الذي أعلنت قوات التحالف عن إستراتيجية جديده لتحريرها من الميليشيات.