التخطي إلى المحتوى
رجال شرطة زيوريخ تجري المزيد من الاعتقالات في فضيحة فساد الفيفا
السيارة التي اعتقلت فيها الشرطة السويسرية مسؤولون من الفيفا، في زيوريخ، 3 ديسمبر، 2015 - رويترز
السيارة التي اعتقلت فيها الشرطة السويسرية مسؤولون من الفيفا، في زيوريخ، 3 ديسمبر، 2015 - رويترز
السيارة التي اعتقلت فيها الشرطة السويسرية مسؤولون من الفيفا، في زيوريخ، 3 ديسمبر، 2015 – رويترز

قالت السلطات السويسرية لصحيفة نيويورك تايمز  أنها تنفد المزيد من الاعتقالات اليوم في التحقيق الجاري من هيئة الدولي لكرة القدم ( الفيفا )، حيث تم مداهمة بعض المسؤلينالمتورطين قبل الفجر في فندق في زيوريخ.

وقالت صحيفة نيويورك تايمز ان السلطات تستهدف كبار المسؤولين الحاليين والسابقين لكرة القدم بتهم من بينها الابتزاز وغسل الأموال والاحتيال.

وقالت شرطة زيوريخ، على سؤال لرويترز حول المزيد من الاعتقالات في الفيفا،  أنها اتخذت إجراءات بناء على طلب من السلطات القضائية الاتحادية السويسرية لكنه لم يذكر تفاصيل أخرى.

وقال شاهد عيان لرويترز أن فندق بور الاتحاد الأفريقي لاك في زيوريخ أغلقت أبوابها بعد أن قامت مجموعة من أربعة أشخاص، يعتقد أنهم من الشرطة في زي مدني، في الساعة 6:00  أخذت مجموعة من مسؤولون من الفيفا وأخرجتهم عبر المدخل الخلفي.

بعد ذلك بوقت قصير، شوهدت سيارتان مظللة النوافذ تغادر الفندق. حيث لم يتمكن الصحفيين  أن يروا من الذي كان في الداخل.

وقالت السلطات منذ شهور أنها تتوقع حدوث موجة ثانية من تهم الفساد في كرة القدم بعد اتهامات أمريكية في مايو ضد 14 من مسؤولين ومديري التسويق الرياضي على الحصول على رشاوي.

وقال أشخاص مطلعون أن من المتوقع زيارة الخارجية الأمريكية من مسؤولي وزارة العدل وأن يظهر في مؤتمر صحفي في واشنطن في أقرب وقت الخميس لمناقشة هذه القضية.

المصدر