التخطي إلى المحتوى
الكبد وآلية عملة في الجسم وكيفية الحفاظ عليه

يلعب الكبد دورا أساسيا في وظائف الجسم (معظمها حيوي) ، فيما يلي رحلة الى قلب الكبد لاكتشاف اهم وظائفه مصحوبة بعدد من النصائح للحفاظ عليه يقدمها الدكتور فرانسيسكو مارين.

الكبد يقوم بتصفية الدم بشكل دائم فهو يزيل النفايات من مناطق مختلفة من الجسم، لذا فإنه من المستحسن تجنب المواد الحافظة والتي هي الأصباغ والدهون الصناعية والمواد المسماة “سامة” كالكحول والزئبق الذي وجد في بعض الأنواع من الأسماك، كما يفضل تناول الفواكه والخضر الطازجة عوضا عن المعلبات.

يقوم الكبد بتحويل السكريات إلى طاقة، ولضمان حسن سير هذه الوظيفة يفضل عدم الإكثار من السكريات المكررة الموجودة في الحلويات الصناعية، صحيح أن السكريات مهم لصناعة الجليكوجين، لكن الإكثار منها يؤدي إلى السمنة.

يقوم الكبد بتحويل الدهون إلى طاقة في حالة ما إذا كان جسمك يفتقر إليها ولم يكن به ما يكفي من سكريات، كما يقوم بتركيب الكولسترول والدهون الفوسفاتية لتزويد خلايانا بالطاقة اللازمة.

ولتسهيل عمل الكبد يفضل تجنب الدهون خاصة الغير صحية الموجودة في الصلصات والمعلبات، والطبخ إن امكن بزيت الزيتون، وتفضيل الشوي على القلي، كما ينصح بتناول الأسماك الزرقاء بدل اللحوم.

استقلاب البروتينات :

الوجبات الغذائية الغنية بالبروتينات مثل النظام الغذائي “دوكان” يمكن أن تكون ضارة للكبد، إذا كنت تتبع النظام الغذائي “دوكان” فان كبدك لا يقوم بإنتاج الطاقة انطلاقا من السكريات كما جرت العادة ، وإنما عن طريق استقلاب الأحماض الدهنية في البروتينات مما قد يؤدي إلى حالة كيتوزية (تراكم الكيتونات في الدم) والتي تؤدي إلى تدهور صحتك إصابتك بالنقرس وحصوات الكلى.

إنتاج الصفراء:

الصفراء تزيل بقايا الدهون من الكبد وتنقل الدهون المنتجة بزيادة منه، لذا من الأفضل تجنب الدهون والمعلبات والكحول.

الكبد يخزن الدم :

يلعب الكبد دور مخزن للدم  لتغلب على فقدان الدم الدوري الطمث أو الاستثنائي الجروح، كما أن ممارسة النشاط البدني يساعد على تحفيز تدفق الدم، ويمنع الشيخوخة المبكرة لكريات الدم الحمراء.

احتياطي الحديد في الكبد :

عندما تصبح كريات الدم الحمراء قديمة يتم التخلص منها تلقائيا عن طريق الكبد الذي يقوم بإرسال مركباتها إلى نخاع العظم الذي يقوم بدوره بإنتاج خلايا جديدة، وينتج من هذا التحول الحديد الذي يخزنه الكبد على شكل فيريتين، ولمساعدة الكبد في هذه الوظيفة ينصح بتناول اللحوم الحمراء والخضر الغنية بالحديد.

الكبد يحمي من الجراثيم :

كل الكائنات الحية الدقيقة التي تدخل الجسم عن طريق الهضم تمر بالضرورة عبر الكبد الذي يحتوي على خلايا دفاعية تسمى البلاعم أو خلايا كوبفر التي تقوم ببلعمة هذه الكائنات.

الإمساك يسهل انتشار البكتيريا، التي يمكن أن تصل إلى الكبد لذا يفضل اتباع نظام غذائي غني بالألياف لتعزيز المرور المعوي.

تركيب عوامل التخثر :

إذا كانت لديك مشكلة التهاب أو تليف في الكبد فإن واحد من الأعراض الأولى لهذه الأمراض هو اضطراب تخثر الدم وظهر كدمات بعد الإصابات الطفيفة، لكي لا تعاني من هذه المشكلة يجب عليك المحافظة على كبدك وتناول البروتينات دون إفراط لأنها تزود جسمك بالأحماض الأمينية الضرورية في إنتاج عوامل التخثر.