التخطي إلى المحتوى
العلاقه بين زيادة وزن الحامل وموت الجنين

 

زيادة وزن الحامل هل يتعلق بموت الجنين؟
حلل الباحثون هذه المعلومة للتأكد منها على اكثر من 450 الف من النساء اللاتي مررن بحالتين حمل  بين عامي 1992 و2012
.

النساء اللواتي مؤشر كتلة الجسم لديهن زائد بأكثر من اربع نقاط خمسين بالمئة منهم اكثر عرضه لموت الجنين داخل الرحم في الحمل الثاني لهن مقارنة بالنساء اللواتي كان وزنهن ثابت بين الحملين. زيادة اربع نقاط من مؤشر كتلة الجسم يعادل كسب حوالي 24 رطلا(11 كيلو).

بالإضافة إلى ذلك, الأمهات الذين كانو على وزنهم الطبيعي في أول حملهن (مع مؤشر كتلة جسم أقل من 25) اكتسبوا وزن بحوالي 13 الى 24 رطل,

كسب 6 إلى 11 كيلو قبل الحمل الثاني يزيد احتمال موت الرضع في السنة الأولى من العمر لفترة الحمل الثاني.

زياة الوزن بين الحمل لم يكن مرتبط مع موت الرضع للنساء اللواتي يعانين بالفعل من زيادة الوزن في اول حمل لهن, لكن النساء البدينات اللواتي خسرن اكثر من 13 رطلا (6 كيلو) بين الحمل الأول والثاني هم اقل عرضه لموت الجنين في الشهر الأول من حياة الطفل بنسبة 50% . مقارنة بالنساء البدينات اللاتي حافظن على وزنهن بين الحملين.

هذه النتائج قد يترتب عليها ( مضاعفات كبيره للصحه العامه)  فحوالي 15 بالمئه من النساء  في الدراسه شهدن زيادة في الوزن بما لايقل عن 13 رطل قبل حملهن الثاني, قال الباحثون من معهد كارولينسكا والجامعه الطبيه في ستوكهولم – السويد: النتائج “تؤكد على الحاجة لمنع زيادة الوزن قبل الحمل عند النساء السليمات ، وأنه ينبغي تعزيز فقدان الوزن لدى النساء البدينات

من المهم أن نلاحظ أن المخاطر الكلية لوفاة المواليد الرضع أو المرأة لا يزال منخفضا نسبيا, فبين النساء الذين بقوا على وزن مستقر بين حالات الحمل اثنين من بين الف حالة حمل كان لديهم ولادة جنين ميت واثنين من بين الف كان لديهم موت الطفل في الأشهر الأولى , بين النساء اللاتي زدن مالا يقل عن 24 رطلا بين الحملين هناك اربعه من اصل ألف لديهن حالة ولادة جنين ميت وثلاثة من أصل ألف لديهن موت الطفل في الأشهر الأولى.

في هذه الدراسه, تم تعريف ولادة جنين ميت على انه موت الجنين في الأسبوع ال28 من الحمل او في وقت لاحق.

وقال الباحثون انهم ليسوا متأكدين من أن زيادة الوزن بين الحمل من شأنها أن تزيد من خطر موت الجنين أو المواليد الرضع, ولكن من المعروف أن زيادة الوزن أو السمنة تزيد من خطر الولادة قبل الأوان والعيوب الخلقية, والتي تعتبر المساهم الرئيسي لموت الرضع. وقال الباحثون ان البدانة وزيادة الوزن يمكن أن تزيد من الالتهابات في الجسم , وهذا بدوره قد يؤدي إلى عواقب الحمل الضاره مثل خروج ماء الحمل في وقت مبكر.

وتشير دراسة سويدية جديدة أن زيادة الوزن بين الحمل قد يزيد من احتمالية ولادة جنين ميت أو وفاة الرضع.

بعد أخذ كلام الباحثون في الإعتبار هناك عوامل أخرى تزيد من احتمالية موت الجنين والرضع , ك عمر الأم , التدخين , والوقت بين الحملين.

المصدر