التخطي إلى المحتوى
تويتر تحذر بعض مستخدميها من اختراقات أمنية من قبل جهات ترعاها دول معينة

خدمة التدوين “microblogging ” تقوم بإرسال رسائل لعدد غير معروف من المستخدمين تحذرهم من تواجد بعض القراصنة الذين يحاولون الحصول على أرقام الهواتف وعناوين البريد الإلكتروني وعناوين IP، وذلك وفقا لمستخدمي تويتر الذين حصلوا على رسائل البريد الإلكتروني. رسائل البريد الإلكتروني تحذر أنه في حين أن تويتر لم تحصل على المعلومات الشخصية معينة للمتلقين، فإن ذالك مدعا للشك والريبة.

رسائل المستلمة تحوي على تعليمات ودليل متكامل لمشورة المستخدمين لاتخاذ الاحتياطات المناسبة لحماية المعلومات الشخصية،كما يحتوي على رابط يساعدك ويأخذك الى جولة ليشرح لك بتفصيل، والبرمجيات التي تسمح للاتصال مجهول على الإنترنت

وأكد المتحدث باسم تويتر ومقرها سان فرانسيسكو من صحة رسائل البريد الإلكتروني لكنه امتنع عن تقديم مزيدا من التعليق.

رسالة التحذير مشابهة تماما لرسائل تم اصدراها من سابق من قبل الفيسبوك وجوجل، حيث تؤكد تزايد وتيرة الخرق والانتهاك، التي تستخدم عادة لسرقة المعلومات الحكومية أو الملكية الفكرية. الصين والولايات المتحدة معروفة منذ سنوات بتجسسها بأستخدام التكنولوجيا الفائقة.

وسائل التواصل الاجتماعي على وجه الخصوص أصبحت ساحة معركة أكثر شعبية للقراصنة في السنوات الأخيرة. ومثالاً على ذالك الجيش الإلكتروني السوري ،وهو مجموعة من القرصنة الذين يدعمون نظام الرئيس السوري بشار الأسد، حيث أعلنت مسؤوليتها عن عدة اختراقات لمواقع إخبارية ومواقع إلكترونية لشركات . وقد قامت المجموعة باخترق حساب تويتر لموقع أخبار محاكاة ساخرة “Onion ” وأيضا حصلت على حسابات وكالة اسوشيتد برس ، NPR، CBS، الغارديان، وهيئة الإذاعة البريطانية.
المصدر: CNET