التخطي إلى المحتوى
الأبحاث تؤكد: المدخنون أكثر عرضة لفقدان الأسنان

أكدت دراسة جديدة أن المدخنين المنتظمين معرضين لمخاطر فقدان الأسنان بشكل كبير

المدخنين الذكور 3.6أكثر عرضة لفقدان الأسنان من غيرهم من المدخنين

في حين أن المدخنات الإناث 2.5 أكثرمن غيرهن من المدخنات.

الدراسة التي نشرت في مجلة أبحاث طب الأسنان دراسة طويلة المدى في ألمانيا التي يقوم بها الباحثون في جامعة برمنغهام والمعهد الألماني للتغذية البشرية.

لا يزال فقدان الأسنان مشكلة صحية عامة رئيسية في جميع أنحاء العالم . في المملكة المتحدة , 15 % من الذين تتراوح أعمارهم بين 65 -74 سنة , وأكثر من 30 % من الذين اعمارهم أكثر من 75 عاما بلا أسنان (فقدوا جميع أسنانهم ), على الصعيد العالمي فإن الرقم يقترب من 30% في الذين تتراوح أعمارهم 65- 74 سنة.

المؤلف البروفسور توماس ديتريش, من جامعة برمنغهام, أوضح أن” يتم فقدان معظم الأسنان نتيجة إما لتسوس الأسنان أو اللثة المزمنة ” أمراض اللثة ” ونحن نعلم أن التدخين هو أحد عوامل الخطر القوية لالتهاب اللثة . لذلك قد تقطع شوطا طويلا نحو تفسير ارتفاع معدل فقدان الأسنان لدى المدخنين”.

 

التدخين يمكن أن يخفي نزيف اللثة , وأعراض رئيسية من التهاب اللثة. ونتيجة لذلك يمكن للثة المدخن أن تبدو أكثر صحة مما هي عليه في الواقع.

وأضاف البروفيسور ديتريش :” من المؤسف حقا أن التدخين يمكن أن يخفي آثار أمراض اللثة حيث أن الناس في كثير من الأحيان لا يرون المشكلة حتى أنها بعيدة تماما تحت الخط . والخبر السار هو أن الإقلاع عن التدخين يمكن أن يقلل من خطر المشكلة بسرعة إلى حد ما , في نهاية المطاف المدخنون السابقون سيكون لهم نفس خطر فقدان الأسنان ك الأشخاص الذين لم يدخنوا قط , على الرغم من أن هذا يمكن أن يستغرق أكثر من عشر سنوات”

وقال كوليد من المعهد الألماني للتغذية البشرية “قد تكون أمراض اللثة وفقدان الأسنان أول تأثير ملحوظ على صحة المدخن , فإنه قد يعطي الناس الدافع للإقلاع عن التدخين قبل ظهور محتمل لحالة مهددة للحياة مثل مرض الرئة أو سرطان الرئة.

وكانت النتائج مستقلة من عوامل الخطر الأخرى مثل مرض السكري, وتستند إلى بيانات  23376 المشاركين والتي تهدف إلى تقييم الارتباط بين التدخين والإقلاع عن التدخين وفقدان الأسنان في ثلاث فئات عمرية مختلفة.

وكانت العلاقة بين التدخين وفقدان الأسنان أقوى بين الشباب مما كانت عليه في المجموعات الأكبر سنا. بالإضافة إلى ذلك, أظهرت النتائج بوضوح أن الارتباط كان يعتمد على الجرعة , وكان من المدخنين الشرهين عرضة لفقدان أسنانهم  أكثر من المدخنين الذين يدخنون سجائر بشكل أقل.

أستاذ هاينر بوينج, أيضا من المعهد الألماني للتغذية البشرية أضاف ” بالإضافة إلى العديد من الأضرار التي لوحظت لصحة القلب والأوعية الدموية و خطر الإصابة بأمراض الرئة والسرطان فمن الواضح أن صحة الأسنان هو سبب آخر للإقلاع عن التدخين وفي الحال”

المصدر