التخطي إلى المحتوى
غاري نيفيل يوزع أجهزة آي باد للاعبي فالنسيا لكسر حاجز اللغة

مدرب فالنسيا الإنجليزي غاري نيفيل يستخدم التكنولوجيا الحديثة لطرح أفكاره إلى اللاعبين ومساعده ميغيل انخيل انجولو حتى يتمكن من إزالة حاجز اللغة بشكل أفضل مما كان يتوقع.

نيفيل كان معروفا في براعته في تحليل الشاشة التي تعمل باللمس عندما كان يعمل كناقد تلفزيوني وانه الآن يقدم على أجهزة الكمبيوتر في فالنسيا لتعويض ضعفه في اللغة الإسبانية الأساسية.

وقال أنجولو في مؤتمر صحفي: “لقد أعطى نيفيل آي باد إلى كل لاعب لمساعدتهم على متابعة التدريب والإجراءات المختلفة خلال مباريات”، وأضاف: “انه يفعل أفضل مما كنت أتوقع. اعتقدت أن حاجز اللغة سيسبب الكثير من المشاكل. بالرغم من أنه  بالفعل بدأ التحدث قليلا بالاسبانية وانه يتحسن بسرعة. هناك فهم جيد مع اللاعبين يطلب منهم أو يوضح لي ما هو المطلوب، لن نستغرق وقتا طويلا قبل أن نتمكن من إظهار أسلوب كرة القدم الذي نريده”.

وجدير بالذكر أن نيفيل يواجه تحديا صعبا لجعل فالنسيا تمضي على المسار الصحيح وخاصة أنه لم تفوز فالينسيا في المباراتين التي كانت بقيادة نيفيل.

حيث أنهم فشلوا في الوصول إلى مرحلة دوري الستة عشر في دوري أبطال أوروبا بعد خسارتهم على احرضهم أمام أولمبيك ليون ، كما أنهم حصلوا على التعادل مع إيبار في الدوري الإسباني الأحد الماضي، والآن يقبع فالنسيا في المركز الثامن في الجدول برصيد 21 نقطة من 15 مباراة.