التخطي إلى المحتوى
العلماء الروس سيفحصون الصندوق الأسود الخاص بالطائرة التي تم اسقاطها من قبل تركيا

وردت أخبار تؤكد أنه سيتم فحص الصندوق الأسود للطائرة الروسية التي أسقطت من السماء في أجواء تركيا الشهر الماضي. ووفقا لوزارة الدفاع الروسية، افتتحت موسكو ملف الصندوق الأسود علنا ، وهي خطوة تأمل فيها أن تساعد في تأكيد  الادعاء على أن الطائرة كانت في المجال الجوي التركي وأسقطت بشكل متعمد.

الحادث الذي وقع في 24 نوفمبر، تسبب بحرب كلامية واقتصادية بين روسيا وتركيا، حيث أن روسيا أقدمت على فرض عقوبات اقتصادية انتقامية ضد تركيا.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بدوره قد اتهم أنقرة بأنه طعنت روسيا في الظهر.

وتقول روسيا أن الطائرة كانت أتية من مهمة جوية عسكرية في سوريا ولم تشكل أي تهديد لتركيا – على الرغم من اعتراف موسكو بانتهاكها المجال الجوي التركي في الماضي وتعرضه لانتقادات من قبل الأمم المتحدة.

Plane

العقيد الروسي اندريه سيمونوف قال أن  أجزاء مهمة من ذيل الطائرة، تضررت بفعل الصاروخ التركي جو-جو فضلا عن تحطم الطائرة.

وجدير بالذكر أن مسؤولون قالوا ان الخبراء في محاولة لتحليل محتويات الصندوق الأسود خلال عطلة نهاية الأسبوع وستقدمون النتائج التي توصلوا إليها يوم الاثنين القادم.

المصدر