التخطي إلى المحتوى
ولاية فيرجينيا الأمريكية تغلق مدارسها بسبب الجمل الإسلامية

أغلقت  المدارس في إحدى مقاطعات ولاية فرجينيا اليوم الجمعة كإجراء احترازي بعد ملاحظة أن الفصول الدراسية تعمل على تشجيع الطلاب على ممارسة استخدام الخط العربي باستخدام جمل إسلامية، حيث أن هذا الأمر أثار ضجة غاضبة من أولياء الأمور وجاءت التهديدات من خارج المنطقة بأن سوف يكون الرد عنيف.

معلمين مقاطعة أوغوستا لم يشعروا بأن موضوع الكتابة باللغة العربية خطيراً، ولكن بعد حجم المكالمات ورسائل البريد الإلكتروني المتعلقة بدروس اللغة العربية في فئة المدارس الثانوية سبب القلق لديهم “لهجة ومحتوى” لمطالبة إغلاق المدارس، وذلك وفقا لبيان نشر على الموقع الإلكتروني للمقاطعة التي تقع في ولاية فرجينيا وتبعد من وادي شيناندواه حوالي 150 ميل (240 كم) جنوب غرب واشنطن..

الضجة التي أثيرت حول الدرس بناء على نص مختصر إسلامي عكس الوضح الحالي من القلق وعدم الثقة في المسلمين من بعض الأميركيين، حيث أن طلب من الطلاب كتابة جميلة (لا إله إلا الله محمد رسول الله).

جاءت هذه الخطوة بالخوف من الإسلام بعد 2 ديسمبر من اطلاق النار في سان برناردينو بولاية كاليفورنيا، وهجمات في باريس من قبل متشددين إسلاميين في نوفمبر 13 دولة التي قتل فيها 130 شخصا.

وقد جاء القرار في بيان، نص: “نتأسف لاتخاذ هذه الخطوة، لكننا نفعل ذلك بناء على توصيات من السلطات لإنفاذ القانون ومجلس مقاطعة أوغستا عليها أن تأخذ  الحذر”، كما أن الأنشطة اللامنهجية ألغيت أيضا لحوالي 10،000 طالب المقاطعة.

المصدر