التخطي إلى المحتوى
طائرة فرنسية تهبط اضطرارياً في كينيا بسبب جهاز غريب وجد في مرحاض الطائرة
طائرة فرنسية تهبط اضطرارياً في كينيا بسبب جهاز غريب وجد في مرحاض الطائرة

قال وزير الداخلية الكيني جوزيف نكايسيري اليوم الأحد، أن  السلطات الكينية تحقق في طبيعة جهاز غريب مشتبه كان قد عثر عليه في مرحاض الطائرة على متن رحلة الخطوط الجوية الفرنسية من موريشيوس في شرق أفريقيا، وقد هبطت الطائرة  اضطراريا في ميناء مومباسا الكيني.

وقال جوزيف نكايسيري للصحفيين في مطار مومباسا موي الدولي أن السلطات الكينية يعملون مع نظرائهم الفرنسيين وموريشيوسين لتحديد طبيعة الجهاز.

وقال إن عددا غير معلوم من الركاب الذين كانوا على متن الرحلة تم استجوابه حول الجهاز المشتبه به، ولكن لم يوضح ما اذا مازالوا رهن الاعتقال.

وأضاف “نحن على اتصال مع مطار موريشيوس لمعرفة كيف تم الفحص الأمني للركاب. ويجري التحقيق مع عدد قليل من الركاب”.

وقال مفتش الشرطة الجنرال جوزيف بواينت على حسابه في تويتر أن طائرة بوينج 777 المتجهة إلى باريس مع 459 راكبا و 14 من أفراد الطاقم، تم إجلاءهم بعد هبوطها في مطار مومباسا الكيني الساعة 12:37 من صباح يوم الأحد (21:37 بتوقيت جرينتش السبت).

وقال المفتش بواينت : “لقد جلب خبراء المتفجرات من البحرية وDCI (مديرية التحقيقات الجنائية) للكشف على الجهاز ويتم تحديد ما اذا كانت المكونات الموجودة هي من المتفجرات أم لا”.

وقالت شركة اير فرانس في بيان ان كإجراء احترازي، تم إجلاء جميع الركاب من الطائرة كحالة من الطوارئ.

وقالت الشركة أنها تعمل على تغيير مسار الركاب وسترسل طائرة أخرى إلى مومباسا لتطير بالركاب إلى باريس.

وقالت هيئة الطيران المدني في كينيا على حسابها في تويتر أن الرحلات الجوية من مطار مومباسا كانت قد تعطلت وذلك بسبب الهبوط الاضطراري للطائرة.

المصدر | رويترز