التخطي إلى المحتوى
حركة النقل للمعلمين الجدد تنهي تجهيز موقعها الإلكتروني

وأكد وزير التعليم الدكتور / عزام الدخيل بأن كافة المعلمين والمعلمات أتيحت لهم فرصة الاستفادة من حركة النقل الخارجي وذلك بعد أن أعلنت لجنة إدارة التطبيقات بوزارة التربية والتعليم عن الانتهاء من كافة التجهيزات الخاصة بالموقع الذي تم تخصيصه لاستقبال الاستفتاء عن رغباتهم فيما يخص آليات حركة النقل التي سيتم اعتمادها إن شاء الله تعالى خلال الأيام القلية المقبلة.

وأفادت الوزارة بأنه يتم استقبال كافة الاقتراحات من المسجلين حتى السنة الماضية من طرح أي ملحوظات على الآليات الحالية قد يرغبون بها وذلك من خلال الرابط الآتي https://tst.moe.gov.sa ، وتأتي هذه الخطوة ضمن مساعي الإدارة للتقرب من كافة الخريجين ومعرفة ما يرغبون به وبشكل إلكتروني وتترك لهم المجال في طرح أي أفكار تناسبهم والتي يتم النظر لها من المسؤولين وأخذها بعين الاعتبار.

وأوضح مسؤول إدارة شؤون المعلمين بأنه تم تجديد بعض القوانين الخاصة بترتيب الرغبات لكافة الطلبات التي سيتم تقديمها أو تحديثها خلال الفترة القادمة والتي تضمنت عدداً من البنود الأساسية والمنتهي النظر فيها من قبل اللجنة المخصصة للمراجعة وهي كالآتي :

1 – تثبيت سنة التقديم على الرغبة الأولى للمتقدم فقط وسيتم إسقاط هذا الشرط على كافة الطلبات المتبقية، وذلك سيتيح إمكانية صعود الأرقام للرغبات الأولى في قوائم الانتظار والحصول على فرصة تعيين أسرع بأذن الله.

2 – يتم إبقاء كافة الرغبات الأخرى والبالغ عددها 20 لجميع المتقدمين وفقاً لقوانين المفاضلة التي يتم العمل بها في الوقت الحالي.

3 – إتاحة الفرصة في اختيار وتعديل القطاعات المرغوبة ابتداء من الثانية وحتى العشرون بدون التأثير على الرغبة الأساسية الأولى.

4 – منح صلاحية تغيير الرغبة الأولى للمطالبين بالنقل الخارجي المقدرة وذلك باختيار أي قطاع مطلوب من 2 إلى 20 وجعلها أساسية وذلك خلال فترة السنة الحالية فقط.