التخطي إلى المحتوى
وفاة قائد طائرة أمريكية تحمل 152 راكباً أثناء تحليقه في الجو

 

وافت المنيةقائد طيران الخطوط الجوية الأمريكية ، وكانت الوفاة مفاجأة وهو يقود الطائرة في الجو وذلك صباح يوم امس الاثنين. مساعد كابتن  الطائرة اضطر إلى الهبوط اضطراريا حيث كانت الطائرة تحمل 152 شخصا كانوا على متنها.

وقال بيان من شركة الطيران “أمريكان ايرلاينز” في صباح  اليوم الثلاثاء، أن الطيار الكابتن مايكل جونسون البالغ من العمر (57 عاماً) كان طياراً بارعاً في الخطوط الجوية الأمريكية . وقد كان جونسون قد درس صناعة الطيران التجاري كمساعد أول بالخطوط الجوية في عام 1990. ولم يذكر البيان عن الطريقة التي مات فيها  جونسون.

الطائرة  ايرباص 320 اقلعت من مدينة فينيكس بولاية أريزونا متوجهة إلى ولاية بوسطن لكن مساعد قائد الطائرة قام بتحويلها الى مدينة سيراكيوز في ولاية نيويورك. وقبل هبوط الطائرة، طلب مساعد قائد الطائرة من برج المطار أن يسمحوا له بالهبوط، بسبب حالة مرضية طارئة ألمت بقائد الطائرة، وذلك بحسب موقع فوكس نيوز الأمريكي.

هذا السيناريو يعد أمر نادر الحدوث، ولا نسمع به دائماً. و منذ عام 1994 إلى الأن، لقى سبعة طيارين حتفهم أثناء عملهم في أجواء الطيران الامريكية ، وذلك وفقا لإدارة الطيران الاتحادية.

جدير بالذكر أنه تم إرسال طاقم طائرة بديل من سيراكيوز، واقلعت الطائرة ايرباص A320، لنقل المسافرين الذين وصلوا إلى بوسطن في الساعة 12:30 ليلاً .